Protect Democracy & Expose Western Liberal Democracy

Posts tagged ‘South Sudan’

Nile Southern Valley Confederation Liberation Project


Nile Rivers Confederation

Nile Rivers Confederation

Achieving liberation and rescue of the nationalities of the Nile rivers, Darfur, the East, and the South from the occupation and colonization of the Fulani-Badgara-Bederriya, and the peaceful and orderly reconstruction of the Confederacy, requires a strong aid and partnership and trust with the peoples and sisterly countries of in the immediate neighborhood who have always been in historical contact and interests, and common blood connections with the nationalities of the Nile rivers, Darfur, the East, and the South.

Therefore, it must be requested to place the regions of the rivers of the Nile rivers, Darfur, the East, and the South under the joint protection of the immediate neighbors, with international supervision and support, for a period determined according to the readiness of rebuilding the national state apparatus and institutions.

The joint protection shall be divided as follows:

First: Putting the northern region and the Island of Meroë under Egyptian protection

Second: Putting the Eastern Region under Ethiopian-Eritrean protection

Third: Putting the Kordofan and Darfur regions under the protection of Chad

Fourth: Putting a region between the Blue and White Niles under the protection of South Sudan

Fifth: The administrative boundaries between the regions shall be the Nile, Blue and White Rivers

Sixth: Establish federal capitals for each region; and participate in the confederation capital, Khartoum

Demanding that Nile Southern Valley (the Sudan) be placed under the protection of its brothers in Egypt, Ethiopia, Chad and South Sudan, with international supervision, is much honorable and safer from calling for the deployment of foreign international forces; or fighting a liberation war from which civilians and vulnerable regions are not spared.

مشروع تحرير كونفيدرالية جنوب وادي النيل

يتطلب لتحقيق تحرير وانقاذ قوميات أنهار النيل ودارفور والشرق والجنوب من إحتلال واستعمار الفلاتة البقارة البديرية وإعادة بناء الكونفيدرالية بشكل سلمي ومنظم طلب العون والشراكة القوية والثقة مع شعوب ودول الأشقاء في الجوار المباشر والذين كانوا دوما علي اتصال تاريخي ومصالح. مشتركة وصلات رحم مع قوميات أنهار النيل ودارفور والشرق والجنوب

لذلك يجب المطالبة بوضع أقاليم انهار النيل ودارفور والشرق والجنوب تحت الحماية المشتركة لدول الجوار المباشر مع إشراف ودعم دولي لمدة تحدد حسب جاهزية إعادة بناء أجهزة ومؤسسات الدولة الوطنية.

وتقسم الحماية المشتركة علي النحو التالي:

أولاً: وضع إقليم الشمالية والبطانة تحت الحماية المصرية

ثانياً: وضع إقليم الشرق تحت الحماية الإثيوبية الاريترية

ثالثاً: وضع إقليم كردفان ودارفور تحت حماية تشاد

رابعاً: وضع إقليم ما بين النيلين الازرق والابيض تحت حماية جنوب السودان

خامساً: تكون الحدود الإدارية بين الأقاليم هي أنهار ألنيل والأزرق والأبيض

سادسا: إقامة عاصمة فيدرالية خاصة لكل إقليم والمشاركة في العاصمة الكونفيدرالية الخرطوم

المطالبة بوضع جنوب وادي النيل (السودان) تحت حماية الأشقاء في مصر وأثيوبيا وتشاد وجنوب السودان بإشراف دولي اشرف واسلم كثيرا جداً من الدعوة بنشر قوات أممية اجنبية أو خوض حرب تحرير لا يسلم منها المدنيين والاقاليم الضعيفة

Sudan Comprehensive Freedom, Peace and Justice Plan


Nile Rivers Confederation

Nile Rivers Confederation

Unified Plan for Comprehensive Freedom, Peace and Justice in Sudan

  1. The beginning is a media campaign exposing the actions of the invading groups from West Africa (Gharaba); and everyone will discover that they have a common goal and a peaceful and military solution that requires gathering and demolishing the false claims of Arabic and religious identity.
  2. Gaining the understanding, cooperation and support of the local, regional and international communities to stop arming, dealing and financing foreign invasive groups and militias from West Africa (Gharaba) formed in the Sudan in order to handle and address their situation.
  3. Joint work to establish the Nile Rivers Confederation to replace the current state of the Sudan and consider it as the required entity to grant all three regions plus Darfur the right to self-determination and to live in freedom and dignity in their homelands.

The Nile Rivers Confederation is committed to return to South Sudan all of its historic land, which is currently in the North, and pledges to demarcate the border, secure the border and allow the use of its ports, roads and oil pipelines in return for a fair price.

The Nile Rivers Confederation shall respect the sovereignty and interests of all regions and Darfur and their rights to independence inside or outside the Nile Rivers Confederation.

خطة السودان الشاملة للحرية والسلام والعدالة

اولا البداية هي حملة إعلامية تكشف عن أعمال الجماعات الغازية من غرب إفريقيا (الغرابة) ؛ وسيكتشف الجميع أن لديهم هدفًا مشتركًا وحلًا سلميًا وعسكريًا يتطلب كشف وهدم المزاعم الخاطئة المتعلقة بالهوية العربية والدينية

 ثانيا اكتساب تفهم وتعاون ودعم المجتمعات المحلية والإقليمية والدولية لوقف تسليح والتعامل وتمويل الجماعات والميليشيات الأجنبية الغازية من غرب إفريقيا (الغرابة) التي تشكلت في السودان من أجل التعامل مع أوضاعهم ومعالجتهم

 ثالثا العمل المشترك لتأسيس اتحاد أنهار النيل لتحل محل الكيان الحالي للسودان ويعتبره الكيان الجديد المطلوب ضررورة لمنح المناطق الثلاث بالإضافة إلى دارفور الحق في تقرير المصير والعيش في حرية وكرامة في أوطانهم

يلتزم اتحاد أنهار النيل بعودة جميع الأراضي التاريخية الموجودة حاليًا في الشمال إلى جنوب السودان، ويتعهد بترسيم الحدود وتأمين الحدود والسماح باستخدام موانئه وطرقه وخطوط أنابيب النفط مقابل سعر معقول

يحترم اتحاد أنهار النيل سيادة ومصالح جميع المناطق ودارفور وحقوقهم في الاستقلال داخل أو خارج اتحاد أنهار النيل

 

عرقيا لا يوجد عرب في السودان بل فولاني


Ethnically There are No Arabs in Sudan, but Fulani

The Original Sudan ألسودان الاصيل

The Original Sudan ألسودان الاصيل

سوق الرق في الخرطوم عام 1878

سوق الرق في الخرطوم عام 1878
“In the slave-market at Khartoum”
Source J Ewing Ritchie (1876-79) The life and discoveries of David Livingstone (Pictorial ed.), London: A. Fullarton

يقع أغلب المحللين السياسيين و العامة في ثلاث أخطاء فادحة عند تناولهم تاريخ و حاضر السودان. أول هذه الأخطاء الاعتقاد بأن العديد من القوميات السودانية و قبائلها قد أصبحت عربية أو قد تصبح عربية في المستقبل. و الخطأ الثاني هو افتراض وجود أعداد كبيرة من العرب عرقيا في السودان سواء بشكل خالص أو مخلط مع القوميات السودانية القديمة كلاهما يدعي نسب ببطون في الجزيرة العربية أو الأشراف. أما الخطأ الثالث الأفدح فهو القول بأن الصراع في السودان هو بين العرب في مواجهة القوميات السودانية القديمة و قبائلها بينما الحقيقة هي أن الصراع هو بين قبائل الفولاني بمسمياتها و أشكالها المختلفة متحالفة مع مجموعات سودانية صرفة مكونة ممن تورطوا في تاريخ الرق القديم في السودان و تدعي أنها عربية في مثلث حمدي (المنطقة الواقعة بين دنقلة و القضارف و سنار والأبيض)  في مواجهة القوميات السودانية القديمة و قبائها ممن تضرروا من الرق.

 الحقيقة الهامة الأخرى و التي يجب التركيز عليها هو وجود عدد كبير من القبائل القديمة الحقيقية كما توجد بعض المجموعات الجديدة التي أطلقت علي نفسها صفة القبائل و هي قد صنعت كنتيجة لتجمعات ضمت المشتغلين بالرق و الأعمال المصاحبة لها و كذلك ضمت و اختلطت بضحاياهم.

 لا توجد أي أدلة مادية و علمية موثوق فيها تثبت عمليات ضخمة من الإفناء و الإحلال قد تمت في السودان عبر تاريخه الطويل و الذي أدي إلي إزالة قوميات عريقة من أراضيها التاريخية. فمثال وجود قبائل الجعليين في أراضي يذخر باطنها بالآثار النوبية بكثرة يثير الحيرة. و التفاسير الممكنة هي إما أن النوبيون قد تحولوا إلي جعليين أو أن الجعليون قد أفنوا النوبيين و حلوا محلهم؟ و الأقرب للمنطق هو التفسير الأول. و لكن توجد وسائل علمية أكيدة و مجربة يمكنها ترجيح أي من التفسيرين. و ذلك هي مسح اختبارات عينات من الحامض النووي ال DNA  لتلك القبائل التي تدعي أنها عربية و مقارنتها بعينات من العرب و من النوبيين.

 البحث في الأصول العرقية لقبائل السودانية هام جدا الآن لأن الصراعات الدامية و الخطيرة القائمة الآن في السودان يجب أثبات أنها ليست عرقية أو صراع هوية بقدر أنها في الأساس نتائج مترتبة عن تاريخ طويل و مؤسف للرق في السودان و الذي أدي إلي تدمير النسيج و الترابط و التعايش داخل و بين القوميات السودانية في أغلب أنحاء السودان. هذا التدمير نتج عن انحراف و انشقاق أعداد من الأفراد المنتمون للقوميات السودانية و تورطهم في جرائم الرق و تشكيلهم لمجموعات مختلطة من مجموعات أخري و من ضحايا الرق. و بذلك تشكلت زرائب و ديوم و حلل و قري اجتمعت معا لتطلق علي نفسها صفة القبيلة أسوة و منافسة لغيرهم.

 لذلك فمن الممكن تصنيف الأفراد و المجموعات في السودان إلي أربعة فئات هم:

أولا: من قاموا علي أنقاض و استفادوا من تاريخ الرق.

ثانيا: من ارتبطوا بمصالح أو يحاولوا الآن الاستفادة ممن احتكروا السلطة و الثروة من ميراث الرق.

ثالثا: من يصروا علي تصحيح الأوضاع السيئة التي نتجت عن التاريخ الطويل للرق في السودان.

رابعا: من يس لديهم معرفة أو اهتمام بتأثيرات الرق القديم علي حاضر و مستقبل السودان.

 أن أعداد و تأثير العرب المجتمعين الذين نزحوا أو وفدوا أو غزوا السودان في كل تاريخه لا يتجاوز بأي حال و أي تقدير مبالغ فيه من أعداد و تأثير أمثالهم ممن أتوا من الدول المجاورة كإريتريا و أثيوبيا و كينيا و يوغندا و إفريقيا الوسطي و تشاد و ليبيا و مصر. ( علما بأن ليبيا و مصر كلاهما ليسوا دول عربية بالمعني الصحيح بل هما دول مستعربة).

 خلاصة القول هي أن أعداد الفولاني و فروعهم و مسمياتهم المختلفة ( بما فيهم الفلاتة) ممن وفدوا الي السودان في المائة و الخمسون عام الماضية خاصة في مشاريع الجزيرة و المناقل و القضارف هم الأكثر تأثيرا علي الأوضاع الحالية في السودان من العرب الفعليين و من غيرهم. كما أن التحالف بينهم و بين من يدعوا الأصل العربي و كلاهما تورطوا في الرق في السودان هو جوهر الصراع في السودان علي الهوية و السلطة و الثروة.

1- من الواضح لدي هو ان أصل الفولاني بالرغم من الإختلاف حوله إلا انه يرجح بنسبة عالية إلي كونهم من أصول أصول سامية و بالتحديد من مكون يطلق عليه Judaeo-Syrian
2- نسبة تأثير أقلية الفولاني الأبيض (و هم من أصول سامية) و العرب من غير الفولاني علي القبائل السودانية من ناحية الأعداد بسيط للغاية
3- أكثرية الفولاني الأسمر هم من أصول إفريقية أصيلة مختلفة و ليسوا عرب و هم الغالبية في مجتمعات الفولاني في جميع الدول التي يتواجد فيها الفولاني
4- تأثير تاريخ و مؤسسات الرق في السودان هو الذي يضخم الحجم الفعلي للعرب في السودان بما نتج عنه من تحولات ثقافية جذرية و اما التاثير عرقي فهو محدود للغاية
5- المقصود من هذا المقال هو ثالوث الحقيقة و المصالحة و التنمية و هو الحل الوحيد للعيش بسلام كما حدث في جنوب إفريقيا
6- المقال لا يهدف للإساءة لا للعرب و لا للفولاني و لا للتنكر لتأثيرهم في السودان
7- المقال يؤكد دور الفولاني و العرب و بعض القبائل السودانية خاصة النوبيين في مسؤلية الإشتراك في صناعة الرق و ما ترتب عليها

الفولاني – الفلاتة في افريقيا

الفولاني – الفلاتة في افريقيا

كيف دمر النوبييون حضارتهم و دمروا السودان


كيف دمر النوبييون حضارتهم و دمروا السودان

كيف دمر النوبييون حضارتهم و دمروا السودان

How Nubians Destroyed Their Civilization and Destroyed the Sudan

عندما فقدت المجتمعات النوبية قدراتها و مواهبها للإبداع و للأنتاج إنهارت الحضارة العريقة نتيجة لنشاطات خوارج من أبناءها الذين إتجهوا إلي نخر عظام شعبهم فتأكلت و هوت الحضارة. سقوط الممالك النوبية بفعل أبنائها نتج عنه تدهور متواصل لجميع مكونات السودان المعاصر
أي ان السبب الأساسي للأوضاع الحالية في السودان هي أفعال الخوارج من المجتمعات النوبية و الذي ترتب عليها تفاعلات ادت في النهاية لتهميش ذات المجتمعات النوبية الاصيلة و أنهيارها. و لحق بالنوبيين تهميش التجمعات التي أقامها الخوارج من النوبيين و التي إمتزجوا فيها بالرقيق و بالفولاني و التي أطلقت علي نفسها مسميات القبيلة. أي أن المجتمعات النوبية هي الفاعل في البداية و الضحية فيما بعد

عمليات النخر و الهدم كانت في شكل صناعة الرق أولا من داخل المجتمعات النوبية و توسعت إلي مهاجمة القوميات المجاورة. نشأة الرق في السودان و في المجتمعات النوبية قام علي أيد خوارج من أبنائها و توسعت بالمنفعة التجارية و العسكرية المتبادلة بينها و بين مجموعات الفولاني الرحل الوافدة من شمال و غرب إفريقيا. بذلك تحول الإقتصاد و السياسة و الثقافة النوبية لتعتمد علي موارد صناعات الرق و مؤسساتها كبديل للأنتاج و الإبداع المندثر. كما ظهرت ممارسات جديدة بسبب الرق كختان الفتيات لضمان عذريتهم و بيعهم بأسعار أعلي. كما انتشرت ممارسة الشلوخ لتمييز الأفراد و الرقيق و حمايتهم من الأختطاف. كما تفشت مؤسسات الدعارة و الشذوذ الجنسي

نتج عن صناعة الرق تجمعات واسعة جديدة خارج القري و المدن النوبية تنتقص من أطرافها كما تحولت قري و مدن قائمة إلي الرق. بذلك أصبحت مستوطنات الرق مدن و قري مستقلة أطلقت علي نفسها مسميات جيدة و أعتبرت نفسها قبائل مستحدثة. و اصطنعت تلك القبائل لنفسها تاريخا شفهيا و أنساب عربية و إدعت الإسلام لتعطي لأنفسهم الشرف و المشروعية و التاريخ الذي يبرر ظهورهم و ممارساتهم

أتفاقية البقط لعام 652 ميلادي اتي وقعت بين الحكام النوبييون المسيحيون و المستعمرين العرب المسلمون لمصر أقر فيها النوبييون بإعطاء العرب عدد 360 رقيق سنويا و هذا مخالف لتعاليم الإسلام و المسيحية. تلي ذلك التاريخ تصاعد و تحول و توسع مستمر لصناعة و تجارة الرق النوبية

علي هذا النحو نجد أن جميع القبائل السودانية التي تدعي أصول عربية هي في الواقع تأسست علي أيد خوارج النوبيين و تشكلت من الخوارج النوبية مختلطة و متصاهرة بالرقيق من مختلف أقاليم السودان بالأضافة لأعداد قليلة من الفولاني. هذا التصور يدعمه حقيقة عدم حدوث أي هجرات عربية كثيفة للسودان لوجود عوائق طبيعية و ثقافية عديدة تحول دون حدوث تحولات في النسيج العرقي السوداني بشكل يذكر أو محسوس. و لو أن النزوح و الهجرة يمكن أن يغير في التركيبة العرقية لأصبح شعب السودان أقرب لمصر و لإثيوبيا و تشاد و يوغندا أو كينيا و الكونغو

أنتقلت السلطة و الثروة من النوبيين إلي أيد خوارج النوبيين و منهم أنتقلت إلي القبائل المستحدثة المدعية العروبة ثم تلي ذلك أنتقال السلطة و الثروة إلي يد مجموعات الفولاني التي كانت الوسيط التجاري في صناعة الرق النوبية. و ما ظهور سلطنة الفونج الزرقاء و العبدلاب و خراب سوبا و سقوط الدويلات السودانية و قيام المهدية إلا نتائج التفاعل المتسلسل لممارسات الرق التي قام بها النوبيين. فأصبح النوبييون ضحية لوحش مفترس هم الذين خلقوه بأيدي حكامهم و بأيديهم. رغم أن النوبيين يفضلوا و أعتادوا علي إنتقاد الغير و الحكومات الفاشلة و الفاسدة دون ان ينظروا لأنفسهم و يحاسبوا مجتمعاتهم و تاريخهم الذي كان عظيما لكنهم هم الذين دمروه بأنفسهم و نتج عنه تدمير السودان بأكمله

 

Check If You Are Really Sudanese?


The Sudan map

The Sudan map

Check If You Are Really Sudanese?

Any citizen in the Sudan must truly feel and shows respect, compassion and love to residents, refugees and nationals from all the neighboring countries of the Sudan.

If any Sudanese national does not feel and show deep respect, compassion and love to residents, refugees and nationals from: Eritrea; Ethiopia; South Sudan; Central African Republic; Chad; Libya; and Egypt he or she cannot be truly Sudanese.

Only fake Sudanese nationals who were illegal immigrants from far countries then acquired Sudanese nationality illegally cannot feel and show true respect, compassion and love to residents, refugees and nationals from all the neighboring countries of the Sudan.

Check If You Are Really Sudanese or leave the Sudan for the true Sudanese people?

تحقق مما إذا كنت سوداني الجنسية حقا؟

أي مواطن في السودان يجب أن يشعر و يظهر الاحترام والتعاطف و المحبة للمقيمين و المواطنين و اللاجئين من جميع الدول المجاورة للسودان

إذا لم يشعر أي مواطن سوداني و يظهر بصدق الاحترام والتعاطف و المحبة للمقيمين و المواطنين و اللاجئين من : إريتريا؛ إثيوبيا ؛ جنوب السودان؛ جمهورية افريقيا الوسطى؛ تشاد؛ ليبيا ؛ و مصر فهو أو هي لا يمكن ان يكونوا سوداني الجنسية حقا

المواطنين السودانيين من أصول أجنبية من مهاجرين غير شرعيين من دول بعيدة ثم اكتسبوا الجنسية السودانية بطريقة غير مشروعة و فاسدة هم فقط الذين لا يمكن أن يشعروا ويظهروا الاحترام والتعاطف و المحبة للمقيمين و المواطنين و اللاجئين من جميع الدول المجاورة للسودان

تحقق مما إذا كنت سوداني الجنسية حقا أو اترك السودان للسودانيين الحقيقيين

 

 

Innovative Composite Building System


New Steel; Concrete & Brick Composite Building System without internal frame of my creation

Composite Building System with frame details

Composite Building System with frame details

Steel Covered Composite Building System 1 without frame

Steel Covered Composite Building System 1 without frame

Steel Covered Composite Building System 2 without frame

Steel Covered Composite Building System 2 without frame

Steel Covered Composite Building System 3 without frame

Steel Covered Composite Building System 3 without frame

New Steel; Concrete & Brick Composite Building System with internal frame

Steel Covered Composite Building System 1 with frame

Steel Covered Composite Building System 1 with frame

Steel Covered Composite Building System 2 with frame

Steel Covered Composite Building System 2 with frame

Steel Covered Composite Building System 3 with frame

Steel Covered Composite Building System 3 with frame

Check Here How Healthy Is Your Diet and Nutrients Sources


Check Here How Healthy Is Your Diet and Nutrients Sources

Check Here How Healthy Is Your Diet and Nutrients Sources

Check what do you eat regularly from the following lists and find what are missing in your diet; then correct the deficiency before you get sick.
If you are in a hurry, check those nutrients with fewer lines first as they are the most scarce and more frequently missed. Those with plenty of sources have less chances of being low in your diet.
It is strongly recommended to take foods instead of manufactured supplements; and limit the use of manufactured supplements to where your diet is deficient and you cannot correct it fast enough to meet the urgent needs of your body and health. (Foods are best sources of nutrients; while manufactured supplements are late second).

Here are lists for 34 nutrients arranged in alphabetic order:

biotin

biotin

1- What foods provide biotin?

Swiss chard is a good source of biotin.

calcium

calcium

2- What foods provide calcium?

Excellent sources of calcium include spinach, turnip greens, mustard greens, collard greens and tofu.
Very good sources of calcium include blackstrap molasses, Swiss chard, yogurt, kale, mozzarella cheese, cow’s milk, and goat’s milk. Basil, thyme, dill seed, oregano, and cinnamon are also very good sources of calcium.
Good sources of calcium include romaine lettuce, celery, broccoli, sesame seeds, fennel, cabbage, summer squash, green beans, garlic, Brussel sprouts, oranges, asparagus, leeks and crimini mushrooms. Rosemary, cumin seeds, cloves, coriander seeds, scallops, and kelp (a sea vegetable) are also good sources of calcium.

choline

choline

(more…)

Wicked So-called Skilled Workers Endemic


Wicked Skilled Workers Endemic

Wicked Skilled Workers Endemic

Beside massive scale western plunder and state official  corruption, the causes of poverty and sickening economy are the low qualities of manual and “skilled” workers in many underdeveloped countries.  They got no tools; have flimsy experience; illiterate; cheats; liars; careless; vulgar; tricky; destructive; stupid; and fake.

People better avoid owning a lot of stuff or properties that will make them in need for those trouble makers.

I hate the day when one of these access my property and pretend to do repairs and improvements. I better get rid of that thing or not to have at all.

I hate to have a house; business; car; or appliances here! If I cannot do it myself then to hell with it.
They cause headache and stress; and of course take your money without any good reason.

Yeast is Magical and Vital to Human Health


Yeast’s great contribution to humanity

Yeast’s great contribution to humanity

It is natural, nutritious and healthy. Yeast is a globally recognized safe food.

The yeast industry is a major market, grossing several billion dollars per year.

Nutritional Yeast Powder
Nutritional Yeast powder is an excellent source of protein, dietary fiber, vitamins and minerals. Best nutritional yeast comes from pure strains of Saccharomyces cerevisiae grown on sugar cane molasses. After the fermentation process is completed the yeast is harvested, thoroughly washed, pasterurized, and spray dried.

Functions
Provide plenty of protein, vitamin B, minerals and fiber;
Abundant in selenium, iron, zinc, yeast glucan, the product can fortify your immune system;
Improve digestion;

Characteristics
Nutrient: Provide plenty of protein, vitamin B, minerals and fiber;
Natural: the main material is natural yeast;

Applications
As the raw materials of all kinds of foods, such as biscuits, beverage, desserts;
As the raw materials of functional foods, such as foods fortifying the immunity, weight-losing foods and anti-aging foods.
Source: Nutritional Yeast Powder, AngelYeast Co.

What is Yeast

History of yeasts
●About 4000 years ago ancient Egyptians used yeast to make bread.
Archaeologists exploring Egyptian heritage sites found early grinding stones and baking chambers for making yeasted bread as well as drawings of 4000-year-old bakeries and breweries.

Egyptian 4000-year-old bakeries

Egyptian 4000-year-old bakeries

●As early as the Yin and Shang dynasties ancient Chinese used yeast to brew liquor. In the Han Dynasty Chinese began using yeast to make steamed bread cake and other pastries;
●In 1680 Dutchman Antonie van Leeuwenhoek observed yeast under a microscope for the first time.
●In the 19th century French scientist Pasteur discovered that yeast plays an important role in brewing alcohol.
●In 1846 the first industrialized production of yeast began in Europe.
●In the mid-1980s modernized production of yeast began in China.

Commercial Yeast production process

Commercial Yeast production processes

( Click here to get bigger size photo )

(more…)

Create and Sell the Businesses Themselves


Create and Sell the Businesses Themselves

Create and Sell the Businesses Themselves

How to increase the number and size of privately owned businesses?

How to develop private business share nationally and locally?

How to improve success rate in the private sector?

How to turn and train ordinary individuals to become more productive?

How to assist micro; small and medium entrepreneurs to grow and survive?

The suggestion here is the introduction of new line of business. It shall create micro; small and medium-sized businesses then sell it and train the new owners. It shall serve people who have capital and ambitions but lack the know-how. It shall also provide research and development services for existing or emerging businesses.

All people don’t need to climb the ladder from the very bottom. Create and sell the businesses themselves not just the products and services they produce.

Such new line of business shall increase the number and volume of businesses paying taxes to the treasury; therefore, it must get tax exemptions and subsidies. Businesses Creation shall be either a non-profitable organization; privately or publicly owned company; or a government-owned corporation.

%d bloggers like this: